+2 010 04218158
لوجو المركز
مــركــز الــــحــــمــــد
د/ حاتم الغريب - إستشاري العلاج الطبيعي للأطفال

شرح لبعض مشاكل حالات الشلل الدماغي وطريقة علاجها ببساطة


نتكلم اليوم باذن اللة عن طريقة العلاج بـ برنامج العلاج الطبيعي المناسب لاطفال الشلل الدماغي "ضمور خلايا المخ" ..

نضرب مثال بسيط بالحالات الشائعة من الشلل الدماغي -الحالات المتوسطة الى البسيطة- وهم الاطفال الذين لديهم كما يطلق عليه أولياء الامور شد متوسط بالقدمين و الاطراف العلوية.

فنجد ان لو امسكت هؤلاء الاطفال بوضع الوقوف ستلاحظ لديهم مشاكل ظاهرة ولكن بدرجات متفاوتة وهى: ركبتيه مثنيتان، يقف على مشط قدميه -طراطيف اصابعه-، عضم حوضه مضموم، ولو جيت امشية بيعمل مقص يعنى رجلية بتدخل على بعض وإن ظهره على طول مثني حتى و هوا قاعد ممكن يفرده بس على طول يروح منزل ظهرة لتحت تانى. ومن الممكن ان يصاحب ذلك ايضا صعوبة بدرجات متفاوتة بإستخدام الآيادى فممكن أن تشتكى ولي الآمر أن الطفل غالق يده وكوعة متنى ومبيرفعش يده كويس عند الكتف.

الآن نمسك الجسم البشرى واحدة واحدة وبمنتهى البساطة. أولا، معلوم أن المخ البشرى هو المتحكم بكل وظائف الجسم الحيوية ومنها طبعا الحركة والتطور الحركى. ثانياً، حتي يستطيع أي فرد أن يسير بمفرده لابد أن تكون عضلاته قوية ولكنها قوة نسبية، فمن الممكن انك تجد شخص رفيع وشخص آخر عضلاته قوية جدا وكلاهما يستطيعا السير، إذن فكلمة قوية هنا تعنى قدرة العضلات على حمل وزن الجسم وقدرتها على مقاومة الجاذبية الارضية، فأى شخص تصل عضلاتة الى هذه الدرجة يستطيع السير بمفردة باذن اللة. إذن، فلكي يستطيع الانسان السير بمفرده يتطلب الأمر شيئان لا غنى عنهما وهما المخ والعضلات.
فى حالة أطفال الشلل الدماغي نجد ان هناك مشكلة فى المخ وتتأثر بهذة المشكلة العضلات آيضاً. لكن لا يوجد أى مشكلة بالعضلات ولكنها متأثرة بما اصاب المخ فقط فهي ليست مصابة إصابة مباشرة.

إذن ينتج عن ضمور خلايا المخ بعض المشاكل العضلية التى تمنع الطفل من قدرتة على التطور الحركى و الإعتماد على النفس و هذة المشاكل نلخصها بالاتى:
  • ضعف بجميع عضلات الجسم نتيجة الضمور ونتيجة لعدم إستخدامها بشكل طبيعى ودوري و بالشكل الذى يقويها.
  • نتيجة عدم الاستخدام يظهر القصر بالعضلات والاوتار.
  • كما ذكرنا جميع العضلات تكون ضعيفة ولكن تتاثر عضلات معينة اكثر غيرها وينتج عن هذا وصف المشاكل السابق ذكرها و هوا المعروف باسم شكل حالات الشلل الدماغي ( الركبة متنية و بيقف على اطراف اصابعة و رجلية مضمومة ......الخ ) وتظهر هذة المشاكل نتيجة عدم التوازن بين العضلات فيتخذ الجسم شكل العضلات الاقوى او الاقل ضعفا من الاخرى.
بشكل عام، العضلات الاضعف هى العضلات التى تعمل عكس إتجاة الجاذبية الارضية كعضلات الظهر، عضلات القدمين من الامام. أما العضلات الاقل ضعفا هى التى تعمل باتجاة الجاذبية الارضية مثل عضلات القدمين الخلفية.

هذة هي تقريبا مظم المشاكل العضلية المواجدة بحالات الشلل الدماغي.
سبق و ان ذكرنا ان المخ مع وجود الضمور فية قادر على التعلم و تخزين المعلومات فى خلايا اخرى، إذن فالمطلوب أن يوضع لهذة الحالات برنامج علاجياً مناسباً الذى يقوم بحل هذة المشاكل ليستطيع الطفل السير بمفرده وحينما ينجح في ذلك يصبح هو من يقوم بعمل علاج طبيعى لنفسه بحركته و مجهوده ونرى التحسن يتتضاعف ولكن يجب ان يظل خاضع لبرامج العلاج الطبيعى المكثف حتى يستطيع أن يصل الي افضل درجة من الإعتماد علي النفس.

إقرأ آيضاً